U3F1ZWV6ZTExMjYwNzgyNjUwMDE1X0ZyZWU3MTA0Mjc1NDI1MDE0

مصادر الألتزام أسئلة مهمة جداً (1)

                                                                  مصادر الألتزام

                                                                                                  الصفحة الرائيسية >اضغط هنا

١.التفريق بين التصرف القانوني والواقعة القانونية (هامة جدا)

التصرفات القانونية(المصادر الارادية) :وهي التصرفات التي يتم فيها التعبير عن الإرادة بهدف إحداث أثر قانوني وهي مصدرين(العقد والإرادة المنفردة )
مثال:في عقد البيع تتجه إرادة المتعاقدين إلى إبرام العقد وإحداث الأثر القانوني وهو نقل الملكية
اما الإرادة المفردة والتي تحتاج لإرادة واحدة ولا يهم قبول الطرف الآخر فيها كالوعد بجائزة
والتصرف اما ان يكون مادي أو قانوني
فالتصرف المادي لا يرتب عليه اي اثر قانوني (تناول الطعام)
اما التصرف القانوني فهو الذي يرتب عليه أثر قانوني ويكون كما قلنا اما باتفاق ارادتين في العقد أو بأرادة واحدة في الإرادة المنفردة
اما الواقعة القانونية (المصادر الغير إرادية ):فهي الوقائع التي يرتب عليها القانون آثار قانونية بصرف النظر عن اتجاه الإرادة لإحداث هذه الآثافالارادة لا تتجه بالضرورة للفعل فقد تتجه أو لا ولكنها لا تتجه لإحداث الأثر القانوني ابدا 
والمصادرهي (العمل الغير المشروع، الإثراء بلا سبب ،القانون)
والواقعة اما ام تكون مادية ليس لها أثر قانوني (هطول الامطار)أو قانونية ترتب أثر قانوني اما بفعل الطبيعة أو بفعل الإنسان
مثال بفعل الطبيعة: كالولادة وأثرها القانوني في بدء الشخصية وواقعة الوفاة وأثرها القانوني انتهاء الشخصية القانونية
-بفعل الانسان :كالفعل الغير مشروع (الضرب والإيذاء قصدا أو بسبب الاهمال)

٢.حاول بعض الفقهاء التمييز بين البطلان والانعدام وفق الآتي:

فالعقد المنعدم هو العقد الذي ينتفي فيه ركن من أركان العقد انعقاده ( كما لو انعدم ركن الرضا أو ركن المحل أو الشكل في العقود الشكلية)، أي أن العقد المنعدم لا يكتسب وجوده الاعتباري ولا وجوده الحسي، فهو يعد منعدما من الناحيه القانونية والمادية...
_أما البطلان فهو الجزاء الذي يترتب على عدم مشروعية المحل أو عدم تعيينه أو عدم مشروعية السبب أو مخالفته للنظام العام والآداب..
إلا أن الفقه الحديث قد هجر هذا التمييز بينن البطلان والانعدام لأن لا يترتب عليه أي آثار..😅👍
#نتائج
_مما سبق يمكن تعريف البطلان بأنه جزاء عدم توافر ركن من أركان العقد، أو هو جزاء يُفرض بنص قانوني خاص..
العقد الباطل هو عقد غير منعقد بنظر القانون، بمعنى آخر _فالعقد الباطل ممكن انا يكون له وجود مادي، ولكنه لا يكتسب  اعتباريا ( في نظر المشرع)
#خصائص البطلان والإبطال
    
.خصائص البطلان:
١_البطلان يقبل التجزئة✨:
لقد نصت المادة/ ١٤٤ /من القانون المدني على أنه : ( إذا كان العقد في شق منه باطلا أو قابلا للإبطال فهذا الشق وحده هو الذي يبطل، إلا إذا تبين العقد ما كان ليتم بغير الشق الذي وقع باطلا أو قابلا للإبطال فيبطل العقد كله)...
**أمثلة هامة: .. سمح القانون للمتعاقدين في عقد القرض أن يتفقا على معدل الفائدة غير المعدل المنصوص عليه قانونا وهو ٩٪ بشرط ألا يزيد المعدل المتفق عليه عن هذا المعدل فإن اتفقا على معدل زائد عن هذا الحد ينقص معدل الفائدة إلى الحد المعقول اي ٩ ٪ وما زاد يعتبر باطلا...
٢_العقد الباطل لا يقبل الإجازة✨ :
الإجازة :  وهي تصرف بإرادة منفردة تؤدي إلى زوال الحق في طلب إبطال العقد مما يؤدي إلى استقرار العقد بشكل صحيح ونهائي..
والإجازة لا بمكن تطبيقها على العقد الباطل لأنه عقد معدوم أساساً ولا يمكن أن ينقلب إلى عقد موجود بالإجازة..
_كما أن البطلان هو حق لكل شخص ذي مصلحة ومن ثم لا يحق لأحد المتعاقدين أن يجيز العقد الباطل.. لأن الإجازة في مثل هذا الحال تؤدي إلى هدر حقوق بقية الاشخاص ذوي المصلحة في التمسك بالبطلان..
٣_البطلان لا يصححه التقادم ولكن الدعوى بالبطلان تتقادم✨: ..
إن صفة البطلان لا يمكن أن تزول مهما مر عليها الزمن من ثم فإن التقادم لا يصحح البطلان وإنما تسقط دعوى البطلان بمضي ١٥ سنة من وقت العقد..
_وذلك ما نصت عليه المادة/ ١٤٢ /من القانون المدني بقولها :( إذا كان العقد باطلا جاز لكل ذي مصلحة ان يتمسك بالبطلان، وللمحكمة ان تقضي به من تلقاء نفسها، ولا يجوز البطلان بالإجازة.. وتسقط دعوى البطلان بمضي ١٥ سنة من وقت العقد..
اي انه اذا لم ترفع دعوى البطلان خلال ١٥ سنة من تاريخ العقد فيسقط الحق في رفعها بعد ذلك ولكن صفة البطلان تلازم العقد طوال الزمننن
٤_يتم البطلان بحكم القانون✨: ..
العقد الباطل هو باطل قانونا لانه عدم ولا يترتب عليه أي أثر ومن ثم فإن تقرير البطلان لا يتوقف على حكم القاضي وذلك لان القانون هو الذي قرر البطلان
_ويترتب على ذلك انه:
_ يحق لكل من المتعاقدين ان يمتنع عن تنفيذ التزاماته الناشئة عن عقد باطل، وإذا طالب احد المتعاقدين المتعاقد الاخر بتنفيذ التزاماته،فيحق لهذا المتعاقد ان يدفع مطالبته ببطلان العقد..
#مثال هام للتوضيح💜
(في عقد البيع الباطل يحق للبائع ان يمتنع عن تنفيذ التزامه بتسليم المبيع، كما يحق له ان يتصرف بالمبيع بموجب عقد آخر حتى قبل أن يتقرر بطلان العقد الأول، وذلك لان المبيع لم ينتقل إلى المشتري في العقد الباطل وإنما يبقى في ملك البائع.. أما إذا قام احد المتعاقدين بتنفيذ التزاماته قبل ان يعلم ببطلان العقد فيحق له بعد ذلك أن يرفع دعوى ببطلان العقد خلال ١٥ سنة من وقت العقد و استرداد ماقام بتنفيذذه .....
٥_البطلان حق لكل ذي مصلحة✨ :
_حيث انه يحق لكل ذي مصلحة التمسك بالبطلان.. ويترتب على ذلك ما يأتي:
١_{ للمحكمة ان تقضي به من تلقاء نفسها، لأنه يتعلق بالنظام العام}
٢_{ يحق للخلف العام لكلا المتعاقدين ان يطالب ببطلان العقد}
٣_{ يحق للخلف الخاص لكلا المتعاقدين ان يطالب بتمسك البطلان}
٤_{ يحق لصاحب المصلحة التمسك بالبطلان في أية مرحلة من مراحل الدعوى حتى لأول مرة أمام محكمة النفض}
٥_{ البطلان هو حق لكلا المتعاقدين إذ انه يحق للمتعاقذ الذي لم يتصل به سبب البطلان ان يطالب به كما لو (كان البائع مجنونا )فيحق للمشتري أيضا ان يطالب ببطلان العقد لانه له مصلحة في استرداد الثمن.} .
٦_{ يحق  لدائني كل من المتعاقدين انا يتمسك بالبطلان}
٧_{ويحق للغير ان يطالب ببطلان العقد ايا كانت له مصلحة مشروعة ببطلانه ومرتبطة بشكل وثييق بسبب البطلان }

٤.  الغلط

تعريف الغلط  هو توهم يقع فيه المتعاقد فيقدم نتيجة ذلك على إبرام عقد من العقود
أنواع الغلط ✋
الغلط المانع من الرضا. وهو ينصب على ركن من أركان العقد أو نوعه أو سببه أو محله مما يجعل الإرادتين غير متطابقتين ويمنع من تلاقيهما
الغلط المعيب للإرادة. هو الغلط الذي يفسد الإرادة ويجعل العقد قابلا للإبطال
الغلط غير مؤثر
عدد أنواع الغلط المانع ✋
١ يعد الغلط مانعا إذا انصب على ماهية العقد
٢ يعد الغلط مانعا كلما كان هناك غلط فى محل العقد أو ذاتية الشيء الذي يرد عليه العقد
٣يعد الغلط مانعا إذا كان الغلط فى سبب الالتزام
ملاحظة ✋✋الغلط المانع ليس عيبا من عيوب الإرادة لأنه حتى يكون هناك عيب فيجب ان يكون هناك إرادة وبما أنه يعدم هذه الإرادة فإنه ينفي وجود الرضا مما يجعل العقد باطلا..
عدد حالات الغلط غير المؤثر
١ الغلط في صفة غير جوهرية لشيء أو شخص
٢ الغلط في القيمة
٣الغلط في الحساب  فإذا اشترى شخص عدة سلع وتبين وجود غلط حسابي فهذا لا يؤثر على سلامة العقد
ملاحظة مهمة ✋ إن القانون المدني السورية النظرية الشخصية في الغلط فإشترط للتمسك بالغلط
١ ان يكون هذا الغلط جوهريا
٢ أن يتصل المتعاقد الآخر بالغلط
يعتبر الغلط جوهريا فى الحالات التالية
الغلط فى شخص المتعاقد
الغلط في الباعث على التعاقد
الغلط فى القيمة

٥. طبيعة الالتزام (الوجوب والامكان)(هامة)

يعتبر الوجوب اساس الالتزام ،ويتعين تقييد الواجب بالمستطاع ،فالواجب والإمكان هما وجها الالتزام .👌
أ-الوجوب :الالتزام هو الواجب ✋
-ما الفرق بين الواجب والالتزام 🤔
١-الواجب أشمل من الالتزام فإذا كان كل التزام واجب فليس كل واجب التزام👌
٢-الواجب لا يقوم بالمال اما الالتزام فإنه يقوم بالمال 👍
مثال ذلك:واجب الزوجة في مساكن زوجها في البيت الزوجية ،فهذا واجب لا يمكن تقويمه بالمال ،اما التزام الزوج بالإنفاق على زوجته فهو التزام لأنه يقوم بالمال 👌
وحتى يعتبر الواجب التزاما يجب توافر الشروط التالية👍:
١-ان ينطوي الواجب على علاقة قانونية مما يستلزم وجود مؤيدا حكوميا :وهذا ما يميز الالتزام القانوني عن الواجبات الغير قانونية 👌
٢-وجود الدائن:لا يكفي لقيام الالتزام القانوني وجود المؤيد الحكومي، بل لا بد من وجود دائن معين يطالب بتنفيذه 👍
٣-وجود علاقة مالية:يتميز الالتزام عن الواجب من حيث أن محله مال .فلا يعد التزاما واجب الزوجة أن تقيم حيث يقيم زوجها 👍
ب-الإمكان 👍:
لكي يكون الالتزام قانونيا يجيب ان يكون ممكنا ،عملا بقاعدة لا التزاما بمستحيل .
-والاستحالة قد تكون سابقة على نشوء الالتزام فينعدم الالتزام كما هو الحال اذا كان محل الالتزام مستحيلا، أو كان الالتزام مقترنا بشرط مستحيل 👌
-وقد تكون لاحقة على نشوئه ،وفي هذه الحالة اما تكون الاستحالة مباشرة كتلف كتاب أو تكون غير مباشرة والقوة القاهرة 👍
-فالاستحالة اذا تنهي الالتزام ،فإذا التزم البائع بتسليم كتاب الى المشتري فلا يمكنه التهرب من تسليم الكتاب ،اما اذا احترق دون إهمال أو تقصير فلا يسلم الكتاب لأنه لا يمكن تسليمه .
ويشترط في الاستحالة التي تنفي الالتزام :✋
١-ان تكون غير ممكنة الدفع :فالصعب والمرهق لا يعد مستحيلا لأن المدين قادر على التغلب على ما يحيط تنفيذ التزامه من نفقات وصعوبات 👍
٢-ان تكون موضوعية (المطلقة) اي لجميع الناس فالالتزام الذي هو بحد ذاته ممكن هو صحيح ولو تجاوز طاقة المدين لأن القاعدة ان المرء يتحمل غرم ضعفه 👍


٦. الرِضا :


توافق الإرادتين :
إن توافق الإرادتين يستوجب التعرف على هاتين الإرادتين وهما الإيجاب
و القبول
أولا : الإيجاب : يقصد بالإيجاب التعبير البات عن الإرادة المنفردة موجها إلى
الطرف الآخر معيناً كان أم غير معين بهدف إنشاء عقد بين الطرفين.
⚜1 . خصائص الإيجاب: يتمتع الإيجاب بالخصائص التالية
◀️أ. أن يكون العرض باتاً :
فلا بد أن تتوافر لدى الموجب نية قاطعة وجادة لأحداث الأثر القانوني، أما إن لم توجد هذه النية الجازمة فنكون أمام دعوة للتفاوض
إذاً 👌🏻
🔴 أي لفظ يصدر أولا من أحد المتعاقدين فهو إيجاب والثاني قبول
والإيجاب لا يكون إلا صريحاً وقد يكون باللفظ أو الكتابة بالتلكس أو البرقية او الرسالة أو غيرها عدا السكوت طبعاً.
نستنتج أن  النشر والإعلان عن السلع بشكل عام طلب عارضة أزياء على صفحات الجرائد والمجلات وفي التلفزيون لا يعتبر إيجاباً لأنه يقصد بذلك مجرد الدعاية أو الدعوة للتفاوض، فهو عرض عام غير محدد وليس عرضا نهائيا له. وبالمقابل، يعتبر إيجاباً العرض الذي قدمه الشخص الذي قرا أو شاهد الإعلان .
🔴هذا الحكم لا يمثل قاعدة مطلقة، لأنه إذا تبين من ظروف الحال أن المقصود من النشر أو الإعلان هو التعبير عن إرادة جازمة في التعاقد كان ذلك كافياً لاعتباره إيجاباً .
مثال : وقوف عربات الركوب في الأماكن المعدة لذلك .
و من الممكن أن يقترن الإيجاب بتحفظ صريح ، كأن يشترط الموجب ألا تكون البضاعة قد نفذت عند قبول الإيجاب .
و ايضاً قد يكون التحفظ ضمنياً ، كما في حالة دور العرض كالمسارح و السينما ، فإن إيجابها للجمهور يكون معلقاً ضمناً على وجود أماكن خالية .

◀️ب. أن يكون العرض کاملا :
  يكون الإيجاب كاملاً إذا توافرت شروطه
كمعرفة مضمون العقد المراد إبرامه کالسعر ووقت التعاقد و نوع المعقود عليه و غيرها وإلا فهو مرحلة سابقة على الإيجاب ، إذ قد يمر الإيجاب حتى يصبح کاملاً بمراحل متعددة كالعرض و المفاوضات
فإذا لم يتضمن كامل الشروط و العناصر الأساسية لذلك فإنه يصبح دعوة للتفاوض
كل عرض للسلع الضرورية بالمحلات التجارية إذا
وضعت أسعارها هو إيجاب بحكم القانون، أما إذا لم تحدد هذه الأسعار فلا يعد إيجاباً و إنما دعوة إلى التفاوض
ويتجلى الفرق بين الإيجاب والدعوة للتفاوض في الأمور التالية :
. إذا قبل الطرف الأخر الإيجاب فتكون عندئذٍ أمام إيجاب وقبول وينعقد العقد ، ولا يمكن التحلل منه ،  أما الدعوة للتفاوض فلا تعد إيجاباً وإنما هي إبداء رغبة
بالتعاقد .
مثال : إعلان شخص عن بيع منزله دون ذكر الثمن، لذلك إذا رفض الشخص إبرام العقد بعد قبوله من قبل الطرف الأخر فلا يعد ذلك إخلالا بالعقد.
٢. الإيجاب عادة يكون محددا أما الدعوة للتفاوض فهي عامة و غير محددة.

◀️ج. الإيجاب الموجه إلى الجمهور:
قد يكون الإيجاب معيناً ، أو غير معين
مثال :
إيجاب الموجه إلى الجمهور عن طريق الإعلان بالجريدة فيتم العقد بقبول أي فرد
من أفراد الجمهور لذلك الإيجاب إلا إذا كانت شخصية المتعاقد محل اعتبار عند صاحب العرض .
مثال : طلب عارضة أزياء، فعندئذ لايعد العرض إيجابا و إنما دعوة للتفاوض وتكون الاستجابة لها إيجاباً يحتاج الى قبول .
⚜ 2 . القوة الملزمة للإيجاب: الأصل في الإيجاب أنه يمكن الرجوع عنه مادام لم يتم قبوله من الشخص الذي وجه إليه الإيجاب  .
🔴لكن، إذا اقترن الإيجاب بمدة محددة فإن الموجب يكون ملزماً بالبقاء على إيجابه حتى انقضاء هذه المدة، وإذا عدل قبل انقضاء هذه المدة عد متعسفاً وتنشأ مسؤوليته العقدية .
⚜3. حالات سقوط الإيجاب: يسقط الإيجاب غير الملزم بالرجوع عنه قبل قبوله من الطرف الآخر ،
وبالرفض و يعتبر کالرفض كل قبول فيه تعديل للإيجاب .
ويسقط بوفاة الموجب أو بفقده الأهلية بعد صدور الإيجاب وقبل القبول.
أما الإيجاب الملزم فيسقط بانقضاء المدة التي حددها الموجب دون قبول.
ثانيا. القبول: هو التعبير الصادر ممن وجه إليه الإيجاب، وإذا كان الإيجاب موجهاً لشخص معين فلا ينعقد العقد إلا بقبوله من قبل هذا الشخص بالذات ولا ينعقد
إذا قبله شخص آخر غيره، لأن إرادة الموجب لم تتجه للتعاقد مع هذا الأخير .
ويجب تطابق الإرادتين لانعقاد العقد، كما نصت المادة 97 من القانون المدني السوري بألا يتضمن القبول ما يزيد أو يقيد أو يعدل من الإيجاب، وإلا اعتبر رفضاً يتضمن إيجاباً جديداً ، بحيث يمكن القول بأن من صدر عنه القبول قد قبل التعاقد بالشروط التي تضمنها الإيجاب .


٧. التدليس :

التدليس هو خديعة يقع فيها المتعاقد في أصول الأمور على غير حقيقتها فيقبل إبرام العقد .
🔅يلتقي الغلط مع التدليس في تصور الامور على غير حقيقتها و يختلفان من حيث أن الغلط أمر تلقائي اي أن المتعاقد وقع في الغلط من تلقاء نفسه، اما التدليس فالمتعاقد دفع الى الخديعة فدُلِس عليه ، التدليس هو التغليط.
⭕ القانون حدد حالات العقد القابل للإبطال بالغلط إلا أنه يوجد أنواع من الغلط يمكن ابطال عقدها استنادا إلى نظرية التدليس .
مثال : الغلط في القيمة .
.........................................................................
⚪عناصر التدليس :
⬛ العنصر المادي و يتمثل باستعمال المدلِس وسائل مادية : كوجود مخططات للأرض و وجود وثائق و بيانات كاذبة .
⭕هناك وسائل مادية أخرى ، منها :
أ _ الكذب : و مثال عليه : المبالغة في الدعاية لشيء .
ب _ كتم المعلومات : مجرد الكتمان لا يعتبر تدليساً ، مالم يقترن بحيل غير مشروعة ، كأي عقد يبرم مع الأشخاص استناداً لمؤهلاته أو لثقة به ففي هذه الحالة أي كتمان للمعلومات يعتبر تدليس.
⬛ العنصر المعنوي و يتمثل بضرورة توافر نية التضليل :
يجب أن يتوافر مع العنصر المادي نية التضليل لدى المتعاقد المدلس الإصرار بالطرف الآخر .
🔴🔴🔴 يجب توافر نية التضليل مع الركن المادي و إلا لا يعتبر تدليس .
مثال : الشخص الذي يبالغ يمدح سيارته
(بتصير بمجتمعنا كتيير 🌚✔) دون أن يقصد بيعها ، و بعد فترة من الزمن تقدم شخص لشرائها استناداً لما سمعه سابقاً فهنا لا نكون امام تدليس ، لكن يمكن طلب إبطال العقد استناداً الى الغلط اذا تحققت شروطه .
.........................................................................
🔴ملاحظة : العنصران المادي و المعنوي موزعان على المتعاقدين.
كيف يعني ؟؟؟
يعني 👈🏻 العنصر المادي يوجد من الطرف المدلِّس😈
العنصر المعنوي يوجد من الطرف المدلَّس عليه 🥺
و متى توافر هذان العنصرين بالعقد فإنه يجعل الإرادة معيبة و يعطى المدلَّس عليه حق طلب إبطال العقد إذا تحققت بقية شرائطه القانونية.
.........................................................................
⭕شروط التدليس⭕
حسب الفقرة الأولى من المادة 126 من القانون المدني السوري يوجد شرطان للتدليس :
1} يجب اتصال المتعاقد الآخر بالتدليس : اي قد تصدر الخديعة عن الطرف الآخر (((أو))) من شخص يعمل لحسابه (نائب ، قريب ، الزوج ، ....).
2} يجب أن يكون غرض المدلِّس غير مشروع : و إن كان غرضه مشروع فلا يعتبر التدليس عندئذٍ عيباً من عيوب الإرادة .
مثال : لجوء الدائن إلى المخادعة للحصول على رهن من مدين مماطِل .

جزاء التدليس :
ينتج عن التدليس قابلية العقد للإبطال و بالتالي يجوز للمدلَّس عليه طلب إبطال العقد او إبقائه ، إذا رأى ذلك في مصلحته ، و في الحالتين يجوز له المطالبة بالتعويض إذا نشأ ضرر عن التدليس .
🔴ملاحظة : في حالة الغلط لا يمكن المطالبة بتعويض و لا يمكن المدين سوى طلب إبطال العقد ، عكس حالة التدليس التي يمكن طلب التعويض فيها حتى لو لم يتم إبطال العقد .


٨. التمييز بين البطلان والإبطال وبين الفسخ والانفساخ:


البطلان  : يكون سبب البطلان دائما مرافقا لتكوين العقد فيمنع هذا التكوين..
أما إذا انعقد العقد لتوافر شروط انعقاده وقت تكوين العقد ثم ظهر ما يستوجب حل الرابطة العقدية لسبب من الأسباب بعد ارتباطها، فلا نسمي هذا الحل أو الانحلال بطلانا، (وإن كان يؤدي إلى النتائج نفسها) ، وإنما يسمى بحسب الأحوال الشخصية إما إبطالا أو فسخا أو انفساخا💁‍♀️..
الإبطال: هو الجزاء الذي يؤدي إلى انحلال الرابطة التعاقدية بعد انعقادها، وذلك بسبب قصور الأهلية أو عدم سلامة الإرادة لوجود أحد عيوب الرضا أو نتيجة لنص خاص..
الفسخ : هو الحق الذي يعطى لأحد المتعاقدين بطلب  حل الرابطة العقدية إذ لم يقم المتعاقد الآخر بتنفيذ التزامه🙎‍♀️..
الانفساخ  : هو انحلال الرابطة التعاقدية حكما، عندما يستحيل تنفيذ العقد بسبب لا يد للمتعاقدين فيه..
مثال عن الانفساخ💜:
بعد إبرام (ماهر) عقد بيع سيارته مع( أمجد) وفي وقت تسليم السيارة، حدث زلزال أدى بالسيارة إلى الهلاك، ففي هذه الحالة ينفسخ العقد لعدم إمكانية تنفيذه، وعدم تنفيذ العقد هنا يعود إلى سبب خارجي( الزلازل) لا يد لأحد المتعاقدين فيه👍.

#النتائج المترتبة على التمييز بين البطلان والإبطال والفسخ والانفساخ✨ :
١ _ في حالة البطلان يكون العقد معدوما من الأصل، حيث لا ينعقد، في حين أنه في الإبطال والفسخ والانفساخ يكون العقد موجودا وقائما...🌷
٢ _ إن البطلان يتعلق بالنظام العام، فيحق لكل من المتعاقدين ان يطلب ذلك، ويمكن للقاضي أن يحكم من تلقاء ذاته، في حين أن في الإبطال والفسخ والانفساخ، المصلحة التي يحميها المشرع هي مصلحة خاصة، فلا يجوز التمسك بها إلا من قبل صاحب المصلحة في ذلك ( أي من قرر ذلك لمصلحته)...🌷
٣ _ إن الفسخ والانفساخ لا يكونا إلا في العقود الملزمة الجانبين، في حين أن مجال تطبيق البطلان والإبطال أوسع من ذلك، إذ آنه يشمل جميع التصرفات القانونية الثنائية والأحادية..🌷
٤ _ يملك القاضي سلطة تقدير

٩. شروط الانفساخ وآثارو..👍💚


       شروط الانفساخ
1_ان يكون العقد ملزما لجانبين🌷
2_ان يصبح تنفيذ التزام المدين مستحيلا ( استحالة مطلقة) التي تتعلق بالالتزام ذاته.🌷.
3_ان تكون الاستحالة ناشئة بعد انعقاد العقد، اما اذا كانت قائمة عند انعقاد العقد فلا ينعقد اصلا🌷
4_ان تكون استحالة التنفيذ كاملة🌷

       آثار الانفساخ💜
{ إذا توافرت شروطه ينفسخ العقد بحكم القانون.. ولكن دون تعويض لان عدم تنفيذ المدين لالتزامه يرجع إلى قوةقاهرة👌🏼..}

  #تبعة الهلاك.. (مبدأ تحمل التبعة)
تكون تبعة الهلاك في العقود الملزمة لجانبين وفق المادة / ١٦٠ / من القانون المدني السوري على المدين حيث يؤدي انقضاء التزام المدين بسبب استحالة تنفيذه الراجعة إلى سبب اجنبي إلى انقضاء التزام الدائن أيضا..
كمان انه الدائن لا يستطيع أن يطالب في مثل هذه الحال بتنفيذ التزامه، وإنما يؤدي انضاء التزام المدين إلى انفساخ العقد بحكم القانون..

#سؤال_هام_جدا

إذا خلف الهلاك شيئا اخر كما لو تم استملاك العقار قبل تسجيله، فهل ينفسخ العقد في هذه الحالة؟؟🤔

_استقر اجتهاد محكمة النقض على ذلك لا يحول دون حق المشتري في طلب بدل الاستملاك ( الالتزام البدلي)
_في العقود الملزمة لجانب واحد كالوديعة من دون اجر فتبعة الهلاك تكون على الدائن وليس المدين..

١٠.خصائص الإبطال🌺 :


١_ الإبطال يقبل التجزئة🌹 :

القاعدة العامة هي أن العقد كلٌّ لا يتجزأ، فإذا لحق به سبب من اسباب الإبطال فيبطل كله...
إلا أنه قد يتضمن العقد عدة شروط وقد يرتب التزامات عدة، ويلحق بالإبطال بعض هذه الشروط أو الالتزامات، فعندئذ لا يبطل العقد ككل، وإنما يبطل الجزء الذي لحقه الإبطال منه، ويبقى الجزء الآخر صحيحا، ولكن بشرط أن تكون نية المتعاقدين قد اتجهت إلى مثل هذه التجزئة..
_أما إذا كان الجزء الذي لحقه الإبطال هو الدافع إلى التعاقد فيبطل العقد كله🤷‍♀️..
أمثلة💚💚:
إذا تعاقد( مازن) مع شخصين لتعيين مدير ومحاسب في شركته ، على أن أحدهما (خلدون) الرجل المعروف بإدارته الجيدة في مجال إدارة الشركات، والثاني( عثمان) على أنه محاسب مختص في الأمور المالية.. ثم تبين فيما بعد ان (مازن) وقع في غلط بالنسبة إلى شخصية المدير تشابه /اسماء/ فعندها يحق لمازن ان يطلب أبطال عقد تعيين (خلدون) فقط ويبقى عقد (عثمان) قائما، مالم يتبين ان (مازن) اراد تعيين( خلدون) و(عثمان) للعمل معا حينها يبطل عقد تعيينه كله..
ويؤدي تجزئة الإبطال إلى انتقاص العقد، ولا يكفي من أجل تجزئة العقد ان يكون محله قابلا للتجزئة وإنما يشترط ان تتجه نية المتعاقدين إلى هذه التجزئة..
٢ _ لا يستفيد من الإبطال إلا التعاقد الذي شرع الإبطال لحماية مصالحه🌹:
_يجب على الطرف الذي يحدده القانون والذي شرع له الحق في طلب الإبطال ان يتمسك به.. فالإبطال على خلاف البطلان لا يعطي الحق للمحكمة ان تقضي به من تلقاء نفسها..ولقد قرر القانون الإبطال إما لحماية مصالح ناقص الأهلية او لحماية مصالح من شاب إرادته عيب من عيوب الإرادة..
ويجب على الشخص الذي تقرر الإبطال لمصلحته ان يتمسك به أمام محكمة الموضوع👌🏼:
**عن طريق الدعوى
**او عن طريق الدفع، ويجوز إبداء هذا الدفع لأول مرة أمام محكمة الاستئناف، ولكن لا يجوز التمسك به لأول مرة أمام محكمة النقض..
والحق في الإبطال حق #مالي..
٣_الإبطال يزول بالإجازة🌹 :
العقد القابل للإبطال عقد موجوز ومنعقد وقائم ولكنه مهدد بالزوال فيما اذا قام صاحي الحق بالإبطال بممارسة حقه خلال مدة يحددها القانون
٤ _الإبطال يسقط بالتقادم🌹
(بعد مرور سنة)
ولا يجوز لصاحب الحق في الإبطال التمسك به بعد سقوط هدا الحق بالتقادم، لا عم طريق دعوى أصلية ولا عن طريق الدفع دفع في دعوى قائمة، وذلك لان العقد ينقلب صحيحا وبأثر رجعي بانقضاء مدة التقادم..

٥ _يحتاج الإبطال إلى حكم قضائي بالإبطال🌹.
في حالة الإبطال يكون العقد منعقدا ومنتحا لآثاره وذلك لان جميع اركانه متوافرة إلا أن أحد هذه الأركان اصيب بخلل وهو ركن الرضا مما يجعل العقد قابلا الإبطال بعد انعقاده ومن ثم تكون اثاره مهددة بالزوال..


١١. التمييز بين البطلان والإبطال وعدم السريان 🌷 :


١_البطلان 💮 : في البطلان لا ينعقد العقد، وتنعدم آثاره بين المتعاقدين وبالنسبة إلى الغير..
٢_الإبطال💮:  في الإبطال ينعقد العقد، ولكنه يكون مهدد بالزوال بأثر رجعي، فيما إذا تمسك صاحبه ( صاحب الحق بالإبطال) بهذا الحق..
٣_عدم السريان 💮: في حالة عدم السريان ينتج العقد آثاره بين المتعاقدين فقط دون الغير ( اي لا يرتب أي آثار تجاه الغير)..
#أمثلة هامة👌🏼:
١_في بيع ملك الغير يسري البيع في حق البائع والمشتري، دون أن يرتب هذا العقد أي أقر في حق المالك الأصلي، لأنه لم يكن طرفا في العقد..

٢_في إيجار ملك الغير، هو صحيح فيما بين المتعاقدين منتج لآثاره، ولكنه لا يسري بحق المالك لأنه لم يكن طرفا في ذلك العقد، ومن ثم يحق له استرداد العين المؤجرة من المستأجر..

٣_عقد الهبة الصادر من المدين المعسر إضرارا بدائنيه، فإنه يكون صحيحا ومنتجا لآثاره فيما بين المتعاقدين، ولكنه لا يسري بحق دائني المتبرع الذين يحق لهم الطعن فيه بدعوى عدم نفاذ التصرف ( الدعوى البوليصية )


١٢. التعهد لمصلحة الغيرر &🌷


_الأصل ان العقد لا يلزم إلا عاقديه وفقا لمبدأ نسبية أثر العقد، ولا يضر الغير، أي أن العقد لا يستطيع أن ينشئ التزامات على عاتق الغير

#ولكنه في حقيقة الأمر تطبيق لهذا المبدأ (مبدأ نسبية أثر العقد)، وذلك لان العقد الذي يتضمن التعهد عن الغير لا يرتب اي. التزام على عاتق الغير، وإنما يرتب التزامات على عاتق المتعهد الذي هو طرف في العقد
يعني النتيجة واحدة 👇
  (أثر العقد يبقى محصورا بين طرفيه)
سؤال✨ :
_ماهو الفرق بين التعهد عن الغير والاشتراط لمصلحة الغير 🤔؟؟
في الاشتراطات لمصلحة الغير المشرط يرتب حقا مباشرا للغير يكسبه من العقد ذاته، أي أن الاشتراط لمصلحة الغير يعد استثناء حقيقي على مبدأ نسبية أثر العقد، في حين ان التعهد عن الغير يعتبر تطبيق لنبدأ نسبية اثر العقد..

ملاحظة اخيرة
(يهدف التعهد عن الغير غالبا إلى تدارك موقف لا يمكن فيه الحصول على رضا صاحب الشأن من أجل إبرام عقد، فيتعهد شخص آخر تعهدا شخصيا بأن يجعل صاحب الشأن يقبل بالتعاقد مستقبلاً) 🙃




لمتابعة باقي الأسئلة    اضغط هنا


الاسمبريد إلكترونيرسالة